القسم و رواده :

بدأت دراسة علم أمراض النبات بكلية الزراعة – جامعة القاهرة كأحد تخصصات علم النبات العام التابعة لقسم النبات الزراعي. وفي أواخر العشرينيات من القرن الماضي تولى الأستاذ الدكتور/ على كامل الغمراوي تدريس مادة أمراض النبات بعد حصوله على درجة الدكتوراة   وهو يعتبر أول المتخصصين في هذا الفرع من المصريين. وقد تولى عمادة الكلية فى الفترة من1954 حتى عام1960. ثم توالى بعد ذلك تدريجياً تزايد عدد من الرواد المتخصصين خلال الخمسينيات والستينيات اللذين قاموا بوضع حجر الأساس في مجال أمراض النبات ، وعملوا علي تطوير وتحديث علوم أمراض النبات في المجالات المختلفة. و من هؤلاء الرواد السـادة الأسـاتذة :الدكتور كمال على ثابت، الدكتور محمود ماهر رجب، الدكتور عبدالله الشهيدي، والدكتور مصطفى محمد فهيم ، و الدكتور السيد أحمد سلامة ، و الدكتور يوسف عبد المجيد عبده  رحمهم الله .هذا وقد ساعد التقدم السريع في العلوم التكنولوجية ظهور التخصصات الدقيقة في شتى المجالات، مما أدى  بدوره إلى زيادة أعضاء هيئة التدريس ذوي التخصصـات الدقيقة في فـروع هذا العلم. وظل الفرع مرتبطاً بقسم النبات الزراعي حتى استقل كقسم منفصل لأمـراض النبات في ديسمبر عام 1990 وتولى رئاسة مجلس القسم عند إنشائه الأستاذ الدكتور فاروق محمد بركات (رحمه الله) ثم تلاه عدداً من الأساتذة: د . محمد فاروق عطية، د. عفت زاهر، د. موريس صبرى، د. كامل ثابت ويرأس مجلس القسم حالياً الأستاذ الدكتورة منى محمود ماهر رجب  منذ عام 2011 إلى الآن

رسالة القسم :

تحقيق رسالة الكلية التي تهدف إلى إعداد وتخريج مهنيين زراعيين وباحثين متخصصين ذوى كفاءة عالية تؤهلهم للإسهام في تطوير وتنمية القطاعات المختلفة سواء الزراعية والصناعية والبيئية لحل المشاكل المتعلقة بأمراض النبات.

وأيضاً الاشراف علي البحوث المتقدمة والتى تضيف حلول علمية وتطبيقية في الحياة العملية والتطبيقية من خلال رسائل الماجستير والدكتوراة لمواكبة التطور العالمي والتى تمنح لطلاب الدراسات العليا. بالإضافة إلي أن القسم شارك في العديد من المشاريع البحثية التطبيقية التي تشارك في تحقيق رسالة الكلية.

أهداف القسم :

  • الإستمرار في تطوير و تحديث المقررات الدراسية سواء مرحلة البكالوريوس أو الدراسات العليا فى مجال أمراض النبات والبيوتكنولوجيا.
  • وضع خطط لرفع المستوى العلمى للهيئة المعاونة عن طريق التدريب المحلى والخارجى حتى يكونوا كوادر عملية فى المستقبل.
  • تنمية مهارات الطالب العملية والتطبيقية فى التقنيات الحديثة للتكنولوجيا الحيوية لإعداد خريج ذو قدرة عالية للتنافس فى سوق العمل.
  • إعداد قاعدة بيانات للمشاكل المرضية وكيفية التغلب عليها عن طريق اعداد الخطة البحثية للقسم بمشاركة طلاب الدراسات العليا والفرق البحثية المشتركة من أعضاء هيئة التدريس والمتخصصين في هذا المجال في المراكز البحثية المختلفة.
  • تدريب وتأهيل طلاب الدراسات العليا لإعداد باحثين متميزين فى  مجال أمراض النبات للمساهمة فى تنمية القطاعات المختلفة فى مجال الزراعة.
  • تأهيل الطلبة الوافدين من الدول العربية فى مرحلتى البكالوريوس والدراسـات العليا لإعداد كوادر علمية متخصصة للنهوض بالمستوى البحثى أو التطبيقى بعد عودتهم الى بلادهم.
  • مواكبة التطورات في برامج التعليم لمرحلة البكالوريوس والدراسات العليا لإعداد خريجين قادرين على مسايرة التكنولوجيا الحديثة في تطبيقات أمراض النبات.
  • توظيف الأبحاث المتطورة فى مجال أمراض النبات لانتاج نباتات خالية من الفيروسات أو مقاومة  لمسببات الأمراض الاخرى وذلك لتقليل استخدام المبيدات الملوثة للبيئة.
  • إستخدام التقنيات الحديثة للكشف عن مسببات الأمراض المختلفة (فطر – بكتيريا – فيروس – فيتوبلازما -..... وغيرها واستخدامها فى عمل خرائط التشابه الوراثي أوالبصمة الوراثية.
  • انتاج الأمصال المضادة  محلياً للعديد من الفيروسات الممرضة للنبات وذلك لتوفير إستيراد  الأمصال من الخارج بالإضافة لكونها محلية للكشف عن السلالات الممرضة من مسببات الأمراض والتى تنتج باستمرار تحت الظروف الطبيعية.
  • التقييم المستمر للأصناف المنزرعة أوالمستنبطة لمسببات الأمراض المنتشرة فى البيئة سواء بالطرق التقليديـة أو الحديثة.
  • توظيف الطاقة البحثية وما توصل إليه العلم من التقنيات وتطبيقاتها في مجال أمراض النبات لخدمة المزارعين.
  • تطبيق وإستخدام البكتريا والفطريات في المكافحة الحيوية للعديد من المسبببات المرضية والعمل بها على نطاق تجارى .

 النظرة المستقبلية :

 

 

  • مواكبة التطورات في برامج التعليم لمرحلة البكالوريوس والدراسات العليا لإعداد خريجين قادرين على مسايرة التكنولوجيا الحديثة في تطبيقات أمراض النبات.
  • توظيف الأبحاث المتطورة فى مجال أمراض النبات لانتاج نباتات خالية من الفيروسات أو مقاومة  لمسببات الأمراض الاخرى وذلك لتقليل استخدام المبيدات الملوثة للبيئة.
  • إستخدام التقنيات الحديثة للكشف عن مسببات الأمراض المختلفة (فطر – بكتيريا – فيروس – فيتوبلازما -..... وغيرها واستخدامها فى عمل خرائط التشابه الوراثي أوالبصمة الوراثية.
  • انتاج الأمصال المضادة  محلياً للعديد من الفيروسات الممرضة للنبات وذلك لتوفير إستيراد  الأمصال من الخارج بالإضافة لكونها محلية للكشف عن السلالات الممرضة من مسببات الأمراض والتى تنتج باستمرار تحت الظروف الطبيعية.
  • التقييم المستمر للأصناف المنزرعة أوالمستنبطة لمسببات الأمراض المنتشرة فى البيئة سواء بالطرق التقليديـة أو الحديثة.
  • توظيف الطاقة البحثية وما توصل إليه العلم من التقنيات وتطبيقاتها في مجال أمراض النبات لخدمة المزارعين.

تطبيق وإستخدام البكتريا والفطريات في المكافحة الحيوية للعديد من المسبببات المرضية والعمل بها على نطاق تجارى .

 

قائمه الاخبار

مرحباً بك لاستقبال كل ما هو جديد بالموقع نرجو وضع اسمك وبريدك الالكترونى

رؤية الكلية

تسعى كلية الزراعة جامعة القاهرة إلى أن تصبح، خلال العقد القادم، من بين المؤسسات الأكاديمية المتميزة والمعترف بها على المستوى الإقليمي في التعليم، والبحث العلمي، وتنمية المجتمع، في مجالات الزراعة وعلوم الحياة، لمواجهة التحديات الحالية والمستقبلية للتنمية المستدامة.

رسالة الكلية 

في إطار رسالة جامعة القاهرة تسعى كلية الزراعة لإعداد خريجين قادرين على المنافسة محلياً وإقليمياً فى مجالات الزراعة وعلوم الحياة، من خلال تقديم برامج وأنشطة وخدمات متميزة في التعليم، والبحث العلمي، وخدمة المجتمع وتنمية البيئة.